أخبارعاجل

وكيل الأوقاف السابق لـ “أرقام”: تعيين عدد من المؤقتين بالمساجد سيكون له مردود اجتماعي واقتصادي جيد على العاملين والخطباء وأسرهم

19 أغسطس، 2021 | بتوقيت 4:46 م

كتب: ناجح مصطفى النجار

أكد النائب عبد الباقى تركيا، مقدم طلب الإحاطة، أن المساجد في معظم أنحاء الجمهورية تعاني قلة العمالة، وترتب على ذلك الإهمال الجسيم في نظافة المساجد، حيث أصبحت غير مؤهلة للصلاة.

وطالب تركيا، بأن تكون هناك حلول من قبل وزارة الأوقاف عن طريق عمل عقود لهؤلاء العمال حتى تزدهر بيوت الله مرة أخرى.

وقال الدكتور نور العيسوي رئيس الإدارة المركزية لشئون مكتب وزير الأوقاف، إن الوزارة طالبت بتعيين العمالة بالمساجد، وتم أخذ الموافقات من الجهات المعنية “الجهاز المركزى للمحاسبات، مجلس الوزراء” بتعيين 3000 عامل، كمرحلة أولى بالإعلان المبدئي الأول وجارِ التنفيذ في الأيام القادمة، حيث يتبقى مراجعة الدرجات مع وزارة المالية حتى يتم الإعلان عن التعيينات قريبًا.

في هذا الصدد، أكد الدكتور سالم عبد الجليل وكيل وزارة الأوقاف السابق، أن تعيين عدد من العاملين كمرحلة أولى خطوة جيدة وعلى الطريق الصحيح من اللجنة الدينية بمجلس النواب ووزارة الأوقاف، كما لها شقين مهمين للغاية.

وتابع “عبد الجليل” في تصريح لـ “أرقام”: “أن الشق الأول في قرار التعيين هو أن هؤلاء العمال يكفلون 3000 أسرة وهو أمر هام اجتماعيًا ومعيشيًا، والشق الثاني يتلق بالجانب الدعوي والديني، حيث يسهم في زيادة التأمين والنظافة والنظام بالمساجد حتى تزدهر مرة أخرى وتصبح مؤهلة للصلاة”.

واستكمل: أن عدم وجود عاملين بالمساجد يقلل من النظام العام والنظافة ببيوت الرحمن، في حين يجب أن تكون المساجد جاهزة ومؤهلة جيدًا لاستقبال المصلين، حيث هى الملاذ الآمن لراحة النفوس والتقرب إلى الله سبحانه وتعالى “على حد تعبيره”.

زر الذهاب إلى الأعلى