تكنولوجيا

معهد المحاسبين الإداريين يعيّن لوريال جايلز نائباً لرئيس قسم الأبحاث والسياسات

14 سبتمبر، 2021 | بتوقيت 4:54 م

كتب: فاطمة مهران

أعلن معهد المحاسبين الإداريين IMA®️، أحد أكبر التنظيمات المهنية المعنية بخبراء المالية والمحاسبة في قطاع الأعمال، عن تعيين لوريال جايلز بمنصب نائب الرئيس لقسم الأبحاث والسياسات، حيث ستتولى لوريال مهام قيادة المبادرات البحثية العالمية والإشراف على “لجنة العلاقات الأكاديمية” و”مؤسسة الأبحاث” التابعتَين للمعهد، خلفاً لرائف لاوسون الذي شغل هذا المنصب لنحو 12 عاماً.

ومن خلال منصبها كنائب لرئيس قسم الأبحاث والسياسات، ستعمل لوريال على الارتقاء بمكانة معهد المحاسبين الإداريين كمؤسسة عالمية للريادة الفكرية في مجال المحاسبة الإدارية والوظائف المالية. وبصفتها مديراً للأبحاث والتقنيات الرقمية والتحوّل المالي في المعهد، ستوظّف لوريال خبراتها لإعداد الأبحاث والموارد اللازمة لصقل المهارات وتعزيز مكانة خبراء المالية والمحاسبة في قطاع الأعمال.

وفي هذا السياق، قال جيف تومسون، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي في معهد المحاسبين الإداريين: “يسعدني الترحيب بانضمام لوريال إلى فريق إدارتنا العليا، لاسيّما أنها تتمتع بمزيج متميز من الخبرات البحثية والعمل المهني. ونحن على ثقة بإن قيادتها لمبادراتنا في مجالات الأبحاث والريادة الفكرية ستسهم في تمكين المعهد من ترسيخ مكانة مهنة المحاسبة وتحقيق أهدافه الاستراتيجية في بيئة أعمال تشهد باستمرار تغيرات جذرية متلاحقة”.

ألّفت لوريال العديد من التقارير لصالح معهد المحاسبين الإداريين، ومنها “منهجية مرنة نحو التحول المالي”، و”تنويع مهارات المحاسبة في الولايات المتحدة: ضرورة جوهرية لتحقيق نتائج نوعية ” ، و”الارتقاء بمهنة المالية عبر أتمتة العمليات الروبوتية”. وسيتضمّن بحثها القادم تركيزاً متواصلاً على التقنيات الرقمية وتوسيع أبحاث المعهد الريادية في مجالات التنوّع والإنصاف والشمول لتشمل منظوراً عالمياً وحلولاً قابلة للتنفيذ.

وكانت لوريال عضواً في مجلس الإدارة العالمي لمعهد المحاسبين الإداريين، وتتمتع حالياً بعضوية لجنة الحلول والممارسات التقنية في المعهد، ومنسّق فريق العمل في لجنة العلاقات الأكاديمية للمعهد. وهي حائزة على شهادة محترف في ماجستير “سكرام” (PSM)، وشهادة الماجستير في إدارة الأعمال من جامعة تولين في نيو أورلينز، لويزيانا، والبكالوريوس في المحاسبة من الجامعة الجنوبية في باتون روج، لوس أنجلوس.

زر الذهاب إلى الأعلى