أخبار

وزير التنمية المحلية يعلن تسليم المحطة الوسيطة الثابتة بمنطقة يوسف الصديق بالفيوم

28 يوليو، 2021 | بتوقيت 12:49 م

كتب: اشرف الحادي

 

في إطار متابعة وزارة التنمية المحلية ، لتنفيذ تكليفات السيد رئيس الجمهورية وتوجيهات الدكتور رئيس مجلس الوزراء

بالإسراع فى تنفيذ منظومة إدارة المخلفات البلدية الصلبة الجديدة بمختلف المحافظات بما يساهم في تحسين مستوى النظافة وتحقيق رضا المواطنين .

تلقي اللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية ، تقريراً من الوحدة التنفيذية لإدارة المخلفات الصلبة بالوزارة

حول تسلم محافظة الفيوم للمحطة الوسيطة الثابتة بمنطقة يوسف الصديق والتي تأتي في إطار العقد الموقع بين وزارات التنمية المحلية و البيئة و التخطيط والهيئة العربية للتصنيع لتنفيذ مشروعات المرحلة الأولى للبنية التحتية لمنظومة المخلفات.

وأشار التقرير الذي تلقاه شعراوي إلي أن اللجنة التي شكلها وزير التنمية المحلية والمسئولة عن تسيير ومتابعة واستلام الأعمال بما يضمن تنفيذ بنود كافة الواردة بعقدي المرحلتين الاولى والثانية من البنية الأساسية لمنظومة النظافة ، حيث قامت اللجنة بتسليم المحطة الوسيطة الثابتة بمنطقة يوسف الصديق حيث تبلغ المساحة الكلية للمحطة 3600م2 وهي عبارة عن منشأة مؤمنة بسور خرساني بأبعاد (45×80 م).

وأوضح التقرير أيضاً ان المحطة بها رصيف تفريغ بمساحة (1050) م2 ومتصل بمطلع ( رامب دخول وخروج) من الخرسانة المسلحة ، كما أنها مجهزه بميزان بسكول ورصيف استقبال وخرانات حريق ، بالإضافة إلى نقاط إستقبال للمخلفات الخطرة أو المخلفات الإلكترونية، وكذلك منطقة تفتيش الشاحنات و مكان خدمات للعاملين ومناطق سير للمشاة معزولة عن مسارات المعدات والسيارات، والمحطة بها مصدر مياه دائم لزوم غسيل ونظافة المعدات التى تعمل داخل الموقع و مكان لتخزين الحاويات، بالإضافة إلى ورشة/ مكان إصلاح للقيام بإجراءات الصيانة والفحص الدوري للمعدات المستخدمة بالموقع.

وأشار التقرير إلي ان المحطة تتسع لاستقبال ما يقرب من 500 طن يومياً ، وتبلغ تكلفة انشاءها حوالي ٢٥ مليون جنيه

بالإضافة إلي معدات مكونة من ٤ رأس جرار و نصف مقطورة ولودر ومغسلة وكمبروسر .

وأكد اللواء محمود شعراوي ، أن الحكومة تسابق الزمن لتفعيل المنظومة الجديدة للمخلفات فى أسرع وقت وعلى أعلى مستوى لإعادة الشكل الجمالى والحضارى للشارع المصرى فى كافة المحافظات ، مؤكداً عَلِي الأهمية القصوى التي توليها الدولة لتحسين الأوضاع البيئية والصحية والمعيشية للمواطنين، والحد من معدلات التلوث، فضلاً عن إقامة صناعة وطنية لإدارة المخلفات، وتوفير فرص عمل جديدة.

وأشار وزير التنمية المحلية ، إلي وجود تعاون وتنسيق مستمر بين الوزارة والوزارات والجهات المعنية لتنفيذ المنظومة الجديدة للمخلفات وإحداث تغيير كبير فى مستوى النظافة بجميع المحافظات.

زر الذهاب إلى الأعلى